ملتقى طلاب وطالبات جامعة الملك فيصل,جامعة الدمام
مكتبة زاوية الباحث بالدمام حي غرناطة امام مركز كائن
بيت العود الملكي عود فاخر مقطر بعناية لينال رضاكم
الإستاذ طارق مدرس الدمام الخبر الظهران جامعة الملك فيصل جامعة الدمام

العودة   ملتقى طلاب وطالبات جامعة الملك فيصل,جامعة الدمام > .: سـاحـة التعليم عن بعد (الانتساب):. > ملتقى طلاب التعليم عن بعد جامعة الملك فيصل
التسجيل الكويزاتإضافة كويزمواعيد التسجيل   قائمة الأعضاء   أعتبر مشاركات المنتدى مقروءة

ملتقى طلاب التعليم عن بعد جامعة الملك فيصل ملتقى التعليم عن بعد جامعة الملك فيصل انتساب ( الانتساب المطور ) ,منتدى النقاش التسجيل,البلاك بورد,التحويل انتظام,تسجيل المقررات,الاختبارات والنتائج.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
قديم 2010- 1- 12
الصورة الرمزية أمل النور
أكـاديـمـي ذهـبـي
بيانات الطالب:
الكلية: انجليزي انتساب مطور
الدراسة: انتساب
التخصص: اللغة الانجليزية
المستوى: خريج جامعي
إحصائيات الموضوع:
المشاهدات: 1041
المشاركـات: 10
 
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 40172
تاريخ التسجيل: Mon Nov 2009
المشاركات: 692
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 107
مؤشر المستوى: 46
أمل النور will become famous soon enoughأمل النور will become famous soon enough
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
أمل النور غير متواجد حالياً
بليززززززززز التذوق 10 -11-9

ماعندي محتوى المقررر بليز احد يعطيني قبل الامتحان
رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #2
أكـاديـمـي فـعّـال
 
الصورة الرمزية ام رذاذ
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 37433
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2009
المشاركات: 330
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 177
مؤشر المستوى: 44
ام رذاذ has a spectacular aura aboutام رذاذ has a spectacular aura about
بيانات الطالب:
الكلية: جامعه الملك فيصل
الدراسة: انتساب
التخصص: علم اجتماع
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
ام رذاذ غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

المحاضرة التاسعة
الذئب على مائدة الفرزدق
تعريف بالشاعر :
هو همَّام بن غالب بن صعصعة التميمي الدارمي ، كنيته أبو فِراس ولقبه الفرزدق. وهو في الطبقة الأولى من شعراء العصر الأموي ، كان ثالث ثلاثة دوَّت شهرتهم في العصر الأموي، والآخران هما جرير والأخطل وقد عرفوا بشعراء النقائض .ويتميَّز شعره بالقوة ، والجزالة حتى قال بعض النقاد القدامى : لولا الفرزدق لضاع ثلث اللغة.توفي سنة110هـ
تمهيد لدراسة النص ومناسبته :
يصور الشاعر في هذه الأبيات جانبا من حياته مع الحيوان ليعبِّر من خلالها عن شجاعته وشهامته وكرمه فيحكي قصة ذئب صادفه أثناء سيره ليلا وجرى حوار بينهما من طرف واحد حيث كان الشاعر يتحدث إلى الذئب مستشعراً ما يبدو عليه من رغبة في الطعام وواضعاً نصب عينيه ما عرف به الذئب من صفة الغدر .
سؤال : تحدث عن أكثر الحيوانات استخداما في القصص الشعرية أو المواقف الوصفية والتشبيهية في الشعر العربي القديم .
الإجابة : تعرض الشاعر العربي القديم لعدد من الحيوانات منها الأليفة ومنها المتوحشة في مواقف شعرية مختلفة ولأغراض عديدة في سياق الوصف أو الفخر أو المدح أو الهجاء، وقد نالت الناقة النصيب الأوفر وقد وصف العربي القديم أدق أجزائها وفصل في أوصافها في وصفه للرحلة أو وصفه لمشاهد الكرم والإطعام عند الحاجة وشدة السنين عليهم ، وتليها في العناية والوصف الخيل التي تعد حصون العرب وملاذهم في الجاهلية والإسلام فكانت رمزاً للعزة والسيادة والشرف ، كما وصف الشاعر العربي البقر الوحشي والحمر الوحشية ووصف كلاب الصيد ، ووصف الذئاب وشبه بالأسد وجوارح الطير، وقد حظي الأسد والذئب باهتمام العربي من بين سائر الحيوانات المفترسة .
دراسة النص :

(1) وأطْلَسَ عسَّالٍ وما كان صاحِبا
دَعَوْتُ بِناري مُوهنـاً فأتاني
(2) فَلَمَّا دنَا قُلْتُ: ادنُ دُونـَكَ إنَّني
وإيَّاك في زادي لمُشْتـَرِكانِ
(3) فَبِتُّ أسوِّي الزَّادَ بيني وبينَهُ
على ضَوْءِ نـارٍ مَرَّةً ودُخـانِ
(4) فقُلْتُ لهُ لمَّا تكشَّر ضاحكاً
وقائـمُ سيفي مِن يدي بِمكانِ
(5) تَعَشَّ فإنْ واثقتني لا تخونُني
نكُنْ مِثْل مَنْ يا ذِئبُ يصطحبان
اللغة والأسلوب:
الأطلس : الذئب أغبر اللون ـ العسَّال : الذي يضطرب في مشيته يمنة ويسرا وهكذا سير الذئب ـ مَوْهِنًا : ليلاً ـ أسوِّ: أُقسِّم الزاد بالتسوية .
معاني الأبيات :
( 1/ 2) ربَّ ذئبٍ أغبر يضطرب في مِشيته معروف بخطورة مصاحبته ، رآني أُوقد ناري ليلا فاعتبرها دعوة لِلْقِرى فحلَّ عليَّ ضيفاً، فلما دنا مني طلبتُ منه التقدم والاقتراب مرحبا به ضيفًا يشاركني طعامي .
(3) وقضيتُ تلك الليلة أُقسِّم الزاد بيني وبينه تحت ضوء النار مرَّة وفي الظلام وعتمة الدخَّان أحياناً( وهذا دليل على شجاعة الشاعر وعدم خوفه من الذئب حتى في الظلام)
( 4 / 5 ) وقلت له حينما كشَّر عن أنيابه وبدت عليه مخايل الغدر ، وأنا ممسك بمقبض سيفي بيدي : أكمل عشاءك حتى النهاية باطمئنان ، ولئن أعطيتني عهداً ألا تخونني تجدني ياذئب أخا صدق وصاحب مودة.
التعليق وبيان الصور التعبيرية:
أ ـ تلاحظ أنَّ الشاعر قد خلع على الذئب صفة الإنسان من بداية القصيدة ثُمَّ أخذ في محادثته في حوار من طرف واحد وسبيله لذلك الاستعارات مثل قوله:( قلتُ أدن دونك ، وتكشَّر ضاحكًا، فإن واثقتني ) وكلها استعارات مكنية قادت لما يُعرف بالتشخيص وهو خلع المعاني الإنسانية على الأشياء غير العاقلة.
ب ـ ومن الصور البيانية التي استعان بها التشبيه البليغ في ( وانت امرؤ والغدر كنتما أُخيين ) والكناية في قوله:( وما كان صاحبا) كناية عن عدم التعود على ألفته و الاطمئنان لجواره وقوله ( فبتُّ أسوِّي ...الخ ) كناية حسن المعاشرة والاطمئنان لجواره ومخالطته وقوله:( وقائم سيفي من يدي بمكان) كناية عن الاستعداد والتيقظ لمواجهة الغدر.
(6) وأنت امرؤٌ يا ذئبُ والغَدْرُ كُنتُمَا
أُخَيَّيْنِ كانـا أُرْضِعا بِلِبانِ
(7) ولو غيْرَنا نبَّهْتَ تلْتَمِسُ القِرَى
أتاك بِسَهْم ٍ أو شَبَاةِ سِنـانِ
(8) وكلُّ رفِقَي كلِّ رَحْلٍ وإنْ هُما
تَعاطَى القَنَا قَوْماهُمَا أخوانِ
اللغة والأسلوب:
الشَّباة : الطرف الحاد من مقدمة الرمح ـ السنان :القطعة الحديدية التي يُطعن بها في مقدمة الرمح
معاني الأبيات :
(6) وأنت يا ذئب معروف بالغدر وهو طبع ملازم لك متأصل في طبعك ، ولو أنك اتجهت إلى غيري تلتمس منه طعاما مثلما فعلت معي لكان نصيبك منه سهما ينشب في أحشائك أو طعنة برمح تمزِّق جسدك .
(8) ولكن كل شخصين تجمع بينهما الأسفار يصيرا أخوين حتى وإن كان أهلهما في حالة احتراب واقتتال .
التعليق والمناقشة :
( أ ) وفق الشاعر في بسط السياق القصصي بإيجاز لم يخل بإكمال كل نواحي البناء القصصي ، إذ صور البيئة الزمانية ممثلة في هذا الليل الهادئ المظلم وصور البيئة المكانية ممثلة في هذا المكان العراء البعيد عن الأنيس وهما يجلسان حول كومة من الحطب تشتعل نارها حيناً وتنطفئ أحيانا وعليها قطعة من الشواء اشتم الذئب رائحتها من بعيد فكانت بمثابة الدعوة التي لم يتردد في إجابتها ، فاكتملت بذلك صورة المسرح بدقة وعناية ، ولم يفته تفصيل أوصاف الشخصية الأساسية في القصة ، فوصف لونه ومشيته الواثقة وركز على صفة معنوية اشتهر بها الذئب وهي الغدر مما أكسب القصة الإحساس بالتوجس ، وفي المقابل صور الشاعر كيفية استعداده لمواجهة هذه الصفة بالحذر اللازم دون أن يظهر خوفه أو توجسه من ضيفه وإنما زاد على ذلك بأن عرض عليه صداقة مشروطة واستضافة متكررة إن تصل درجة الأخوة الواثقة إن تحلى الذئب بالوفاء وترك صفة الغدر البغيضة .
( ب ) لم ينس الشاعر أن يصف نفسه برباطة الجأش وثبات الجنان وعدم خوفه من غدر الذئب فكان لا يبالي أكنت النار متقدة أم انطفأت النار وشملهما الظلام ( على ضوء نار مرة ودخان ) .
أسئلة للمناقشة :
1/ ماذا يعني بقوله : ما كان صاحباً ؟
2/ بماذا يمكن أن يوصف الشاعر من خلال البيتين الثاني والثالث ؟
3/ ما الصفة الغالبة على الذئب ؟ وكيف أراد الشاعر أن يواجه هذه الصفة ؟
4/ صف الظرف الذي التقى فيه الشاعر الذئب؟ وقارن بين مقابلة الشاعر للذئب واستضافته وبين مقابلة الآخرين له إذا غشيهم ليلاً أو نهاراً ؟
6/صف العلاقة الاجتماعية التي تنشأ بين الأفراد من خلال السفر ؟
7 / لخص السياق القصصي الذي بنى عليه الشاعر مشاهد هذه القصة مبينا رأيك في مغزاها ومحتواها ؟




  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #3
أكـاديـمـي فـعّـال
 
الصورة الرمزية ام رذاذ
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 37433
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2009
المشاركات: 330
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 177
مؤشر المستوى: 44
ام رذاذ has a spectacular aura aboutام رذاذ has a spectacular aura about
بيانات الطالب:
الكلية: جامعه الملك فيصل
الدراسة: انتساب
التخصص: علم اجتماع
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
ام رذاذ غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9


المحاضرة العاشرة
نص من النثر الفني في العصر العباسي
عنوان النص : الراحة في إنجاز العمل
النص اختيار من كتاب الأدب الكبير لابن المقفع

تعريف بكاتب النص ـ ابن المقفع:
هو الأديب الفارسيّ الأصل العربيّ الموطن والنشأة واسمه الفارسي ( رَوْزَبه بن دادَوبه ) وحينما نزل به أبوه البصرة قادما من بلاده وكان عمره أربعة عشر عاما اعتنق الإسلام وتسمّى عبد الله .
وقد تلقى علومه الأولى وثقافته بالعربية والفارسية وأخذ اللغة العربية وعلومها من فصحاء البصرة وعلمائها من رواة ومحدثين وشعراء وكتاب وخالط الأعراب حتى استقام لسانه وفصح ، كما تتلمذ على إمام كتاي زمانه عبد الحميد بن يحيى الكاتب وعمل كاتباً لأصحاب السلطان من الأمويين ومن العباسسين بعدهم .
أهم آثاره الأدبية :
وصلنا من مؤلفاته بعض منها في مقدمتها كتاب الأدب الكبير وكتاب الأدب الصغير وفيهما يتناول أموراً أخلاقية يعتمد في علاجها على العقل والتجربة ، كما وصلنا من مؤلفاته ( رسالة الصحابة ) وقد وجهها للخليفة أبي جعفر المنصور مبينا فيها حقوق الراعي والرعية ، كما نقل إلى العربية كثيراً من آثا الفرس ولمن لم يصلنا منها إلا (كتاب كليلة ودمنة ) ويضم قصصا تجري على ألسنة الحيوان وقد ترجم إلى عدة لغات .
كان ابن المقفع ذا أدب حمّ ، فسأله سائل من أدبك ؟ فقال : نفسي ، إذا رأيت من غيري حسناً أتيته ، وإن رأيت قبيحاً اجتنبته ، ويعد ابن المقفع ثاني اثنين اوجدا الكتابة الفنية في الأدب العربي والأول هو عبد الحميد الكاتب.
النًصّ ( الراحة في إنجاز العمل ) :
إذا تراكمت عليك الأعمال فلا تلتمس الرَّوْحَ في مدافعتها بالرّوغان منها ، فإنه لا راحة لك إلا في إصدارها ، وإنّ الصبر عليها هو الذي يخففها عنك ، والضجر هو الذي يراكمها عليك .
فتعهد في نفسك خصلة قد رايتها تعتري بعض أصحاب الأعمال ، وذلك أن الرجل يكون في أمر من أمره فيرد عليه شغل آخر ، أو يأتيه شاغلٌ من الناس يكره إتيانه ، فيكدّر ذلك نفسه تكديرا يفسد ما كان فيه وما ورد عليه ، حتى لا يُحكم واحداً منهما ، فإذا ورد عليك مثل ذلك فليكن معك رأيك وعقلك اللذان بهما تختار الأمور ، ثمّ اختر أوْلى الأمرين بشغلك ، فاشتغل به حتى تفرغ منه ، ولا يعظمنّ عليك فَوْتُ ما فات وتأخير ما تأخر إذا أعملت الرأي معمله ، وجعلت شغلك في حقِّه ، واجعل لنفسك في شغلك غاية ترجو القوة والتمام عليها .
التعليق والتذوق :
1 ـ عُرف ابن المقفع بالقدرة على تطويع اللغة واختيار أنصع الأساليب لتوصيل فكرته بأيسر الطرق حتى وصف أسلوبه (بالسهل الممتنع ) ويعنون بذلك أنه يخيَّل إليك تقليده بفضل سهولة أسلوبه ووضوح معانيه مع عمق الأفكار فإذا التقليد لا ينقاد إليك وتجد البون بينك وبينه بعيدا .
2 ـ جاء أسلوب النّصّ بعيدا عن التكلف والصِّنعة والتزام السجع وهو كعادته لم يهتم بالمظهر على حساب الجوهر ، كما ايتعد الكاتب عن الإيجاز المخل أو الإطناب المُمِل والتزم المساواة ، فجاءت الألفاظ على قدر المعاني .
3 ـ أما فيما يتعلق باستخدامه لحروف المعاني فقد أجاد توظيف الحروف في معانيها المناسبة لها ، فمثلاً تراه اعتمد على أحرف الشرط وأحرف الربط كثيرا فما إن تتولى إذا الشرط حتى تقوم الفاء الرابطة للجواب بإتمامه ( إذا تراكمت عليك ... فلا تلتمس ... وإذا ورد عليك ...فليكن . ) كما استعان بفاء العطف وفاء الاستئناف للربط بين الجمل أيضا مما أظهر تماسك الكلام بسببية قوية .
4 ـ أما فيما يخصّ الأفعال والأساليب فقد اعتمد في عرضه للنصائح والتوجيهات على أفعال الأمر والنهي ( تعهد ـ اختر ـ اشتغل ـ اجعل ـ لا تلتمس ـ لا يعظمنّ ) والأمر والنهي هنا يفيدان التوجيه والإرشاد لأنهما في مقام النصح العام. كما استخدم أسلوب الحصر بغرض التوكيد وتقوية الفكرة ( لا راحة إلا في إصدارها ) كما استخدم التوكيد بلام الأمر ( ليكن ) ولا الناهية مع نون التوكيد ( لا يعظمنّ ) وأكد بأنّ وإنّ ( إنّ الرجل يكون ) و( وأنّه لا راحة ) إضافة إلى التوكيد بالضمير هو ( إنّ الصبر هو الذي يخففها عنك ... والضجر هو الذي يراكمها عليك ) كما أكد بقد ( وتعهد في نفسك خصلة قد رايتها )
5 ـ وابن المقفع كما هو في هذا النص وفي غيره يبدو صاحب أسلوب خاص مميّز وصاحب مدرسة قائمة بذاتها لها خصائصها المميزة في النثر العربي وقد نهج في الكتابة طريقة مبتكرة أصبحت تمثل خطاً بارزا في النثر العربي المرسل .
  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #4
أكـاديـمـي فـعّـال
 
الصورة الرمزية ام رذاذ
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 37433
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2009
المشاركات: 330
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 177
مؤشر المستوى: 44
ام رذاذ has a spectacular aura aboutام رذاذ has a spectacular aura about
بيانات الطالب:
الكلية: جامعه الملك فيصل
الدراسة: انتساب
التخصص: علم اجتماع
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
ام رذاذ غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

المحاضرة الحادية عشرة
من الغزل العفيف في العصر الأموي
اختيار من يائية قيس بن الملوح ( مجنون ليلى )


تعريف بالشاعر :
هو قيس بن مُزاحم العامريّ ،ويقال له ابن الملوّح ، وقد لُقِّب بـ ( مجنون ليلى ) ولم يكن مجنونا ولقب بذلك لهُيامه بمحبوبته ليلى بنت سعد التي أحبَّها حبا شديدا جعله يهيم على وجهه في الصحراء مع الوحوش ،لأنَّه حُرم من الزواج بها فمات في العراء ، وهو أحد الشعراء العذريين المشهورين في العصر الأُمويَّ تُوفِيَ سنة 68هـ .
دراسة النَّصّ :
الأبيات من (1 ـ 4 )
(1) ألا يا حَمَامَي بَطْنِ وَدَّانَ هِجْتُما *علَيَّ الهَوَى لمَّا تَغَنَّيْـتُما لِيـّا
(2) فأَبْكَيْتُمانِي وَسْطَ أهْلِي ولَمْ أكُنْ * أُبالِي دمُعَ العَيْنِ لو كُنْتُ خَالِيا
(3) ألا أيُّها الرَّكْبُ اليَمَانُونَ عرِّجوا * عَلَيْنا فقَدْ أضْحَى هَوَايَ يمَانِيا
(4) نُسَائلُكُمْ هَلْ سالَ نُعْمـَانُ بَعْدَنا * وحُبَّ إلَيْنا بَطْنُ نُعْمانَ وادِيا

اللغة والأسلوب : بطن ودّان :موضع له فيه ذكريات ـ عرِّجوا : ميلوا ـ نعمان : واد مسمى بهذا الاسم .
معاني الأبيات :
(1) يخاطب الشاعر حمامتين سمعهما في بطن وادي (ودّان) ويقول لهما: لقد هيَّجتُما عليّ الهوى بتغنيكما الذي يثير الأشجان .
(2) فجعلتماني أبكي وسط أهلي ،وما كنت أُبالي بالبكاء حينما أكون مُختلياً بنفسي وتهيج في نفسي الذكريات.
(3) يا أيُّها القوم القادمون من جهة اليمن ميلوا نحونا فإنّنا قد أحببنا كل ماله صلة باليمن وأهله.
(4) ونريد أن نُسائلكم عن مواضع ذكرياتنا وتلاقينا خاصة وادي نعمان حيث قضينا أمتع الأوقات، وليته يكون عامراً ومُخضرَّا تغشاه السحائب وتجري فيه المياه سيولا ،فله علينا ذمة وعهود علينا أن نرعاها.
الأبيات من ( 5 ـ 9 )
(5) أعُـدّ الليالي لَيْلةً بعْـدَ ليْـلَةٍ
وقَدْ عِشْتُ دهْـراً لا أعُـدُّ اللّيَالِيَا
(6) تَمُرُّ اللَّيالِي والشُّهُورُ وتَنْقَضِي
وحُبُّـكِ مَا يـَزْدادُ إلّا تَمَـادِيَا
(7) خَلِيْلَيَّ إنْ دارَتْ عَلَى أُمِّ مالِكٍ
صُرُوفُ اللَّيالِي فابْغِيـَا ليَ ناعِيَا
(8) خَلِيْليَّ لا والله لا أمْلِكُ الَّذِي
قَضَى الله في ليْلى وَلا ما قَضَى ليا
(9) قَضَاهَا لِغَيري وابتَلانِي بِحُبِّها
فهـلّا بشئً غَيْـرِ ليْـلَى ابْتَلانِيَا
اللغة والأسلوب : تماديا :زيادة وتعمقا ـ صروف الليالي : تقلبات الليالي ومصائبها
معاني الأبيات :
(5) صرتُ بسبب بُعادي وأشواقي أحس الوقت يمضي بطيئاً ثقيلاً، وقد عشت وقتا ممتعا بقرب أحبابي لا أحسُّ فيه بمرور الوقت الذي أراه كان يمضي مسرعا وهكذا لحظات التلاقي لا تملّ.
(6) مرّتْ شهور وليالٍ عديدة على بعادنا وحبُّك مازال متمكنا في فؤادي وما أراه يزداد مع البعاد مهما طال وقته إلا تماديا وازدياداً وتعمقاً.
(7) أنا مع ليلى ( أم مالك ) بكل أحاسيسي أتألم لألمها واسعد لرضاها وسورها ولن احتمل الحياة من غيرها فإن أصابها مكروه فأقيموا عليَّ المآتم والعويل .
(8) ولا تستغربا ذلك منّي فالأمر ليس بيدي حتى أتمالك نفسي وأحتمل فراقها أو مصابها، فكأنه قضاء حتميَ من الله عليّ احتماله.
(9) فقد شاءت الأقدار أن تكون لغيري وأُبتلى أنا بحبِّها ، وليت ابتلائي كان بشيء غير حبها.
التعليق وبيان الصور التعبيرية:
أ ـ اشتمل هذا المقطع على عدد من الصور البلاغية منها: ( أعُدّ الليالي ليلة بعد ليلة ) كناية عن الشوق الشديد والشكوى من الفراق ، ( وقد عشت دهرا لا أعدّ اللياليا) كناية عن التمتع والهناء والسعادة بالتلاقي.
ب ـ في البيت (6) استخدم الاستعارة المكنية ليبين أثر البعاد على حبه ( وحبك ما يزداد إلا تماديا ) وفي البيت أسلوب قصر.
ج ـ فيا البيت (7) استخدم من الصور البلاغية الكناية ( أم مالك) و(صروف الليالي ) وهي كناية عن موصوف في الموضعين المقصود بالأولى محبوبته ليلى وبالثانية المصائب .
د ـ يرى بعض النقاد أن في قوله ( قضاها لغيري وابتلاني بحبها ) مجافاة للذوق الأدبي إذ الواجب عليه أن لا يصرّح بأنّ حبّها في مقام الابتلاء المؤلم الذي يصعب احتماله ، كما أنّ في بقية البيت ( فهلّا بشئ غير ليلى ابتلانيا ) مجافاة للتسليم بقضاء الله وأقداره إذ ليس للإنسان أن يحتج على موضع الابتلاء بل عليه التسليم والرضا.
الأبيات من ( 10 ـ 14 )
(10) أمضْرُوبةٌ ليلَى عَلَى أنْ أزُورَهَا
ومُتَّخَذٌ ذَنْبـاً لَهـا أنْ تَـَرَانِيـَا
(11) ولـو كانَ واشٍ باليَـمامةِ دارُهُ
وَدَارِيْ بِأعْلَى حَضْرَمَوْت اهتَدَى لِيَا
(12) وإنَِّي لأَخْشَى أنْ أمُوتَ فُجـاءةً
وفِي النَّفْسِ حاجاتٌ إلَيـْكِ كمَا هِيَـا
(13) وإنَِي لَيُثننيـني لِقـاؤُكِ كُلـَّما
لَقِيـْتكِ يَـوْمَـاً أنْ أبُثَّـكِ مَا بِيَـا
(14) وقـالُوا بهِ داءٌ عيَـاءٌ أصـابَهُ
وقَدْ عَلِـِمَتْ نفْسِي مكـانَ دَوَائِـيَا
اللغة والأسلوب:
مضروبة : محجوبة ضُرِب عليها الحجاب ـ الواشي: هو الذي ينقل الأخبار الكاذبة بقصد افساد المودّة ـ يُثنيني : يردني ويمنعني ـ داء عياء : مرض يصعب علاجه .
معاني الأبيات :
(10) عجباً لأمر هؤلاء القوم فقد حبسوها وجعلوا على بابها حارسا لحرماني من زيارتها وعدوا من كبائر الذنوب أن تسعى لرؤيتي .
(11) وما أشدَّ نشاط الوشاة الذين يسعَوْن لإفساد العلاقة بيننا حتى لو أنَّ أحدهم باليمامة وأنا بحضرموت لسعى للوصول إليَّ حرصا منه على نقل الوشايات والأكاذيب .
(12 / 13) ولا أرغب في الحياة إلا لألقاها وأكون بقربها وإنِّي لأخشى أن تباغتني المنية وأنا لم ألتقيها لأبثها أشواقي، لأنّني كلمّا ألتقي بها وأُحاول أن أحكي لها ما أُعانيه في سبيل حبها ينعقد لساني وتصيبني الدهشة من حرارة الوجد عند اللقاء فلا أقول لها شيئا مما انتويت قوله .
(14) والنَّاس لا يعلمون حقيقة ما أعانيه فوصفوني بالأمراض التي صعب عليهم الحصول على علاجها عند أهل الطب أو العرافين ولكني أعلم حقيقة دائي وموضع شفائي ، إنها ليلى وليس شئ آخر هي دائي ودوائي.
التعليق وبيان الصور التعبيرية :
أ ـ الاستفهام في البيت (10) خرج عن معناه ليفيد التعجب .والبيت(11) كناية عن نشاط الوشاة وحرصهم على إفساد العلاقة .
ب ـ في قوله ( وإنِّي ليُثنيني لقاؤك ) استعارة مكنية أظهرت اللقاء بما فيه من لهفة وتشوق ينسيه ما يريد أن يبثها إياه كأنما ذلك منع وكف له .
أسئلة للتذوق والمناقشة :
1ـ يقول أحد الشعراء :
فما هو إلا أن أراها فُجاءةً فأبْهتُ لا عُرفٌ لديَّ ولا نُكْرُ
ويقول قيس :
وإنِّي ليُثنيني لقاؤكِ كلَّمـا لقيتُك يوماً أن أبثَّكِ مابيا
ففيمَ اشترك الشاعران ؟ وأيهما أكثر إجادة في توضيح المعنى الذي يريده ؟
2ـ ذكر الشاعر في البيت الثاني أنه لم يكن يبالي دموع العين ، فلماذا في رأيك نصّ على العين مع أنه ليس هناك دموع لغير العين؟
3ـ ما قيمة التعبير بقوله نُسائلكم ؟
4ـ يلاحظ أن ألفاظ هذه القصيدة سهلة وأسلوبها سلس منساب فبأي شيء يمكن أن تفسر ذلك؟
5ـ ما المعنى المفهوم من قوله:أعُدُّ الليالي ليلة بعد ليلة ؟
6ـ ماذا ترى في علاقة كل من الشاعر وليلى بوادي نعمان ؟

************** **************
  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #5
أكـاديـمـي فـعّـال
 
الصورة الرمزية ام رذاذ
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 37433
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2009
المشاركات: 330
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 177
مؤشر المستوى: 44
ام رذاذ has a spectacular aura aboutام رذاذ has a spectacular aura about
بيانات الطالب:
الكلية: جامعه الملك فيصل
الدراسة: انتساب
التخصص: علم اجتماع
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
ام رذاذ غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

************** **************

نص رديف من الغزل العفبف
المحاضرة الثانية عشرة
لجميل بن معمر

التعريف بالشاعر :
هو جميل بن عبد الله بن معمر ،وقد اشتهر بجميل بُثَيْنةَ لأنه افتتن بها ، شاعر عذريّ ،رقيق الشِّعر،صادق العاطفة،تُوُفِّيَ بمصر سنة82هـ 701م.
دراسة النَّصّ :
الأبيات من (1 ـ 4 )
(1) ومَا زِلْتًمُ يَا بُثْنُ حتَّى لَوْ انَّنِي
مِن الشَّوْقِ استبْكِي الحَمَامَ بَكَى لِيَا
(2) إذَا خَدِرَتْ رِجْلِي وَقِيْلَ شِفَاؤها
دُعَـاءُ حَبِيْـبٍ كُنْتِ أنْتِ دُعَائِيَا
(3) وَمَا زَادَنَي الشَّوْقُ المُفَرِّقُ بَيْننَا
سُلُوَّاً ولا طُـوْلُ التَّلاقِي تَقَاليا
(4) ولا زَادَنِي الوَاشُونَ إلا صَبَابَةً
ولا كَثْرةُ النّـَاهين إلا تَمـَادِيَا
اللغة والأسلوب:
التقالي :الكره والبغض ـ التمادي : المواصلة والمداومة ـ السُّلوّ : النسيان ـ الصبابة:شدة الشوق .
معاني الأبيات:
(1) يؤكد الشاعر حبه الباقي لمحبوبته ويقول: ما زلت يابثينة حتّى لو أنني ـ من شدة شوقي إليكم ـ أهجت الحمام وأثرته ببكائي لبكى لبكائي وحنيني .
(2) ومن تعلقي بك أصبح ذكرك سبب شفائي فإذا خدرت رجلي وقيل شفاؤك أن تذكر أحب النّاس إليك دعوت باسمك استشفاء به .
(3) ومهما امتدّ البعاد وتطاولت أيامه فحبّي لكِ باقٍ لا يتغير ولا يقِلُّ ، كما أنّ تلاقينا لا يضعف محبتي لك .
(4) لم يزدني نشاط الوشاة للإفساد بيننا إلا شوقا لكم وتعلقا بكم ، ولم تزدني كثرة النَّاهين لي عن حبِّكم إلا تماديا واستمرارا وحصا عليك .
الأبيات من ( 5 ـ 8 )
(5) وأنْتِ الَّتِي إنْ شِئْتِ كَدَّرْتِ عِيْشَتي
وإنْ شِئْتِ بَعْدَ اللهِ أنْعَمْتِ بَالِيَا
(6) وأنتِ الَّتي ما مِنْ صَدِيْقٍ ولا عِدىً
يَرَى نِضْوَ مَا أبْقَيْتِ إلا رَثَى لِيَا
(7) ألَمْ تَعْلَـمِي يَا عَذْبةَ الرِّيْـقِ أنَّني
أظَلُّ إذَا لـَمْ أَلْـقَ وَجْهِكِ صَادِيَا
(8) لَقَدْ خِفْتُ أنْ ألْقَى المنِيّـَةَ بَغْتَـةً
وفِي النَّفْسِ حَاحَاتٌ إلَيْكِ كَمَا هِيَا
اللغة والأسلوب :
نضو: بقية الجسم النحيف المنهك ـ الصادي : العطشان ،يُقال رجل صديان وامرأة صَدْيَا والمقصود هن شدَة الشّوق ـ المباغتة : المفاجأة والمداهمة .
معاني الأبيات :
(5) بوسعك أن تتصرَفي في أحوالي ـ بعد الله ـ فتكدري حياتي ببعادك وصدودك ، وأن تجعلي حياتي هانئة وسعيدة بقربك ووصالك .
(6) وما من صديق أو عدو يرى حالتي وهزالي ، إلا زرف الموع غزارا شفقة وأسىً لحاي وهذا كله بسبب معاناة حبك .
(7) ألم تعلني يا حلوة الريق أنني أظل هائما ومشتاقا إذا لم أنعم بلقاك ووصالك؟
(8) وأكثر ما أخشاه أن توافيني المنية بغتة ولم أستطع أن أبثك وأصرح لك بكل ما في نفسي .
التعليق والتذوق :
أ ـ الشاعران قيس وجميل استخدما بحراً واحداً هو بحر الطويل . واتفقا أيضاً في حرف الروي في القصيدتين وهو الياء المطلقة .
ب ـ كل من الشاعرين محبٌّ صادق في حبه قد أضناه هذا الحبُّ وبلغ الغاية في الصبابة والشوق.
ج ـ كما أن الشاعرين من أئمة الغزل العذري في العصر الأموي وشعرهما صادر عن تجارب صادقة ليس فيها تكلف أو تقليد .
د ـ هناك مواضع يمكن أن تقارن بينها في القصيدتين ومنها :
1ـ يقول قيس: ألا يا حَمَامَي بطن ودّان هجتما
علَيَّ الهـوى لمَّا تَغَنَّيتـُما لِيَا
فأبكيتماني وسط أهلي ولم أكن
أُبالي دموع العين لو كنت خاليا
ويقول جميل : وما زلتُمُ يابُثنُ حتى لوأنني
من الشَّوْقِ استبكي الحمام بكى ليا
أ ـ لقد اشتركا معاً في بكاء الحمام ولكن أيهما كان أكثر شوقا من الآخر؟ ولماذا ؟
الإجابة: لا شكّ أنَّ من بكى حقيقة خاليا ووسط أهله ـ وهو قيس ـ أشدّ شوقا ممن زعم أنه ببكائه يمكن أن يستبكي الحمام والحمام لا يحتاج لعناء حتى يجعله يبكي !
ب ـ وأيهما أجود أداءً وأحسن ألفاظا ؟
الإجابة : جميل أحسن أداء من وألفاظا لأنه أكثر إيجازا ، فقد أدى المعنى في بيت واحد وأداه قيس في بيتين
2 ـ وانظر إلى قول قيس:
تمرُّ الليالي والشُّهور وتنقضي وحُبُّكِ ما يزداد إلا تماديا
وقول جميل:
وما زادني الشّوق المفرِّق بيننا سُلوَّا ولا طول التلاقي تقاليا
أ ـ ما أثر تطاول الزمن على قيس؟
الإجابة: يزداد لها حبا ويتمادى في مودته .
ب ـ ما أثر البعاد والفراق على جميل ؟
الإجابة : لا ينسى حبّها أو يغفل عنها بغيرها .
ج ـ وأيّهما أكثر توفيقا في إصابة المعنى ؟ قيس أحسن توفيقا وأكثر رقة في تعبيره لأنه أثبت بقاء المودة واستمرارها ولم يخطر بباله السُّلوّ والنسيان.
3 ـ كما اتفقا في الحديث عن الوشاة :
فقال قيس :
ولو كان واشٍ باليمامة داره
وداري بأعلى حضْرَموت اهتدى ليا
وقال جميل : ولا زادني الواشون إلا صبابة
ولا كثرة النّـَاهين إلا تمـاديا
فكيف كانت نظرة كل منهما إلى الوشاة ؟
الإجابة : قيس ذكر نشاط الوشاة وسعيهم لإفساد المودّة بينهما دون أن يذكر لهم أثرا لا سلبا ولا إيجابا . بينما ذكر جميل سعي الوشاة ولكنهم ما زادوه إلا تعلقا بها وتشوقا إليها .
4 ـ وقد وقعا معا على معنى واحد وربما يكون ذلك من توارد الخواطر وذلك في قولهما :
قول قيس :
وإنّي لأخشى أن أموت فجاءة
وفي النّفس حاجات إليك كما هيا
وقول جميل :
لقد خفت أن ألقى المنية بغتة
وفي النفس حاجات إليك كما هيا
فالغرض عندهما واحد ، وبينهما اتّفاق تام في الشطر الثاني ، ولكن أيهما أكثر وضوحا و أنصع بيانا في الشطر الأول ؟
الإجابة : التعبير عند جميل أكثر بيانا لأنّ المباغتة أشد وقعا على النفس وتضمن معنى المفاجأة وقد صوّر المباغتة مجسّمة تلتقيه وتسدُّ طريقه وقد استعان في ذلك بالاستعارة المكنية.
5 ـ وهناك مواضع ظهر فيها الاختلاف بينهما ،حيث انفرد كل منهما بمعنى لم يطرقه الآخر ، فانفرد قيس بقوله :
وإنّي ليُثنيني لقاؤكِ كلما لقيتك يوما أن أبثّك ما بيا
وانفرد جميل بقوله :
ألم تعلمي يا عذبة الريق أنني
أظلّ إذا لم ألقّ وجهك صاديا
وقوله أيضاً :
وأنت التي ما من صديقٍ ولا عِدىً
يرى نِضْوَ ما أبقيتِ إلا رثى ليا
6 ـ ولك بعد هذا أن تنظر إلى قول قيس :
خليليَّ إن دارت على أُمِّ مالكٍ
صُروفُ الليالي فابغيا ليَ ناعِيا
وإلى قول جميل :
إذا خدرت رجلي وقيل شفاؤها
دعاء حبيب كنت أنت دعائيا
أ ـ استخلص أثر محبوبة كلّ منهما في نفسه .
الإجابة : أثر ليلى على قيس أنه لا يحتمل الحياة بعدها إن أصابها مكروه .أما أثر بثينة على جميل أنه يستشفي عند خدر رجله بالدعاء باسمها ولعل قوة الأثر عند قيس أكثر وضوحاً
ب ـ ومن خلال البيتين وضّح أيهما أكثر موافقة للذوق العام ؟
الإجابة : قيس أكثر موافقة للذوق العام إذ بدا أثر محبوبته عليه أشد وقعا وأقوى تأثيرا من جميل الذي ذكر استشفاءه بالدعاء باسمها .
7 ـ وازن بين قول ابن الدمينة :
وقد زعموا أن المحب إذا دنا
يملُّ وأنّ النأي يشفي من الوجد
وبين قول جميل :
وما زادني الشوق المفرق بعدكم
سُلوُّا ولا طول التلاقي تقاليا
من حيث الاتفاق والاختلاف بينهما ؟
الإجابة : هناك اتفاق بينهما في الحديث عن أثر البعاد والقرب من المحبوبة ولكن جميل ينفي صحة هذا الزعم الذي يقول إن البعاد يخفف الوجد والقرب يضعف المحبة ويسبب الملل.
8 ـ وقال ابن الدمينة :
ألا يا صبا نجدٍ متى هِجْتِ من نجدِ
لقد زادني مسراك وجداً على وجدِ
أأنْ هتَفتْ ورقاءُ في رونق الضحى
علَى فننٍ غضِّ النبـات من الرَّندِ
بكّيتَ كمـَا يبْكي الولِيْـدُ ولم تكن
جَلِيْـداً وأبديتَ الذي لم تكَُنْ تُبْدي
وقال قيس :
ألا يا حمامي بطن ودّان هجتما
عليّ الهوى لمـّا تغنيتـما ليا
فأبكيتماني وسط أهلي ولم أكن
أُبالي دموع العين لو كنت خاليا
وقال جميل :
وما زلتم يا بثن حتى لو أنني
من الشّوق أستبكي الحمام بكى ليا
أ ـ وازن بين قول الشعراء الثلاثة من حيث المعنى المشترك بينهم ؟
الإجابة : ثلاثة الشعراء ذكروا وجدهم وشوقهم من خلال تصوير حالهم مع الحمائم والمشاركة بين استثارة الوجد وبكاء الحمام .
ب ـ لقد أدى ابن الدمينة المعنى في ثلاثة أبيات وأداه قيس في بيتين وأداه جميل في بيت واحد .فهل لهذا أثر في الإجادة ؟
الإجابة : وجه الإجادة يتمثل في هذا الإيجاز الذي تمكن منه جميل حيث أصاب المعنى في بيت واحد .
ج ـ ما نوع الاستفهام في قول ابن الدمينة :
أأن هتفت ورقاء ؟ الإجابة : استفهام إنكاري .
د ـ ما نوع الاستفهام في قول قيس :
أمضروبة ليلى على أن أزورها ؟ الإجابة: استفهام تعجبي .
هـ وما نوع الاستفهام في قول جميل :
ألم تعلمي يا عذبة الريق أنني
أظلّ إذا لم ألقَ وجهك صاديا
الإجابة : استفهام تقريري .
  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #6
أكـاديـمـي فـعّـال
 
الصورة الرمزية ام رذاذ
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 37433
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2009
المشاركات: 330
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 177
مؤشر المستوى: 44
ام رذاذ has a spectacular aura aboutام رذاذ has a spectacular aura about
بيانات الطالب:
الكلية: جامعه الملك فيصل
الدراسة: انتساب
التخصص: علم اجتماع
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
ام رذاذ غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

بسم الله الرحمن الرحيم

المحاضرة الثالثة عشرة

موضوع المحاضرة: نص شعري من العصر العباسي
أبو تمام يرثي محمد بن حُميد الطُّوسي

تعريف بالشاعر أبي تمام:
هو حبيب بن أوس الطائي وكنيته أبو تمام ، وقد ولد بالشام في قرية جاسم إحدى ضواحي دمشق أخذ بها تعليمه ثم سافر إلى مصر وأكمل تعليمه في جامع عمرو بن العاص وتعرض بالمديح لبعض الأمراء هناك وسافر بعدها إلى العراق وبقي به زمنا . ويُعد من أشهر شعراء العصر العباسي وصاحب مدرسة خاصة وطريق جديدة في الأداء حتى عُرف بصاحب المدرسة البديعية في الشعر العربي في مقابل الاتجاه القديم المحافظ الذي عرف شعراؤه بأصحاب عمود الشعر وقد مثل هذا الاتجاه أبو عبادة البحتري في زمن أبي تمام .
وقد عالج أبو تمام كل أغراض الشعر العربي القديمة ومن أشهر كتبه بجانب ديوانه، كتاب الحماسة .
نص القصيدة :

1/كذا فليجلّ الخطبُ ولُيفْدَحِِ الأمرُ
فليسَ لعينٍ لم يفض ماؤها عُذر
2 /توفيتِ الآمالُ بعدَ مُحمّدٍ
وأصبح في شُغلٍ عن السّفر السَّفْرُُ
3 / وما كان إلا مال من قلّ ماله
وذخراً لمن أمسى وليس له ُذخر
اللغة والأسلوب :
يجلّ : يعظم وهو نفس معنى يُفدح بمعنى يشق ويصعب احتماله ـ السّفْر : الجماعة المسافرون .
معاني الأبيات :
يبدأ الشاعر قصيدته الرثائية ببيان المصيبة التي حلت بفقد هذا الرجل العظيم ليس على بني طيئ وحدهم وإنما المصاب عمّ الجميع وأصاب الحياة بتغيُر في كل شيء وانشغل المسافرون عن سفرهم، و يستغرب الشاعر في حال كل من لم يستشعر هذا المصاب الجلل ولم يذرف الدموع الغزيرة حزنا وأسفا . وقد صوره غاية كل مؤمل ومبتغى كل طالب وقد ساق كل ذلك في سياق التنكير حتى يفيد المعنى العموم دلالة على كثرة من يقصدونه من الأقارب والأباعد.
الأبيات من ( 4 ـــــ 9 )
4/ فتى كلما فاضت عيون قبيلة دما
ضحكت عنه الأحاديثُ والذِّكرُ
5/ فتى ماتَ بين الضربِ والطعنِ ميتةً
تقومُ مقامَ النّصر إذ فاته النّصرُ
6/ وما مات حتى مات مَضِربُ سيفهِ
من الضَّربِ واعتلَّتْ عليه القنا السُّمرُ
7/ وقد كان فوتُ الموتِ سهلاً فردَّه
إليه الحفاظُ المُرُّ والخلُقُ الوعْرُ
8/ ونفْسٌ تَعَافُ العارَ حتَّى كأنَّهُ
هوَ الكُفْرُ يومَ الرَّوعِ أو دونه الكُفْر
9/ فأثبتَ في مُستنقعِ المَوْتِِ رجلَه
وقال لها من تحتِ أخمُصكِ الحَشُْرُ
معاني الأبيات :
في هذا المقطع من القصيدة يفصِّل الشاعرُ صفات هذا الفارس الفقيد وبعد أن وصفه بالكرم وإعانة المحتاجين وجعله محط أنظار المؤمِّلين لا ينسى أم يذكر صفات تعذُ قرينة لصفات الكرم والشهامة وفي مقدمتها الشجاعة وبذل النفس بثبات في سبيل الحفاظ على العرض والشرف ن فهو فجُوعٌ للقبائل والجيوش في أبطالها وكثيراً ما تتحدث المجلس عن ما فعله وما اشتهر به خاصة حينما تفقد عدداً من أبطالها على يديه ، وهو رجلٌ حريص على سيرته وسيرة قبيلته من تلطخ بالعار أو الفرار والجبن وقد كان أمامه عِدة طرق للنجاة والفرار ولكنه آثر الثبات وموت الكرامة والعزة ولك أن تتخيل موفه في قلب المعركة والموت يأتيه من كل جانب :
فتىً مات بين الضرب والطَّعنِ ميتةً
تقوم مقام النَّصرِ إذ فاته النصرُ
وهي صورة تصور البطولة حيَّة ماثلة في نفس صاحبها فقاتل حتى تثلم سيفه وانقصف رمحه فما حدَّث نفسه بالهرب أبدا:
وما مات حتى مات مضربُ سيفهِ
من الضّربِ واعتلَّت عليه القنا السُّمْرُ
فأثبت في مُستنفع الموتِ رجله
وقال لها من تحت أخمُصكِ الحشرُ
الأبيات من ( 9 ــــ 14 )
9/ تردى ثياب الموتِ حُمْراً فما دجى
لها الليلُ إلا وهي من سُندُسٍ خُضْرُ
10/ كأنَّ بني نبهانَ يومَ وفاته
نجومُ سماءٍ خرَّ من بينها البدرُ
11/ وأنَّى لهم صبرٌ عليه وقد مضى
حتى استُشهِدا هو والصَّبرُ
12/ وقد كانت البِيْضُ المآثيرُ في الوغى
بواترُ فهي الآنَ من بعده بُتْرُ
13/ أمِنْ بعْدِ طيِّ الحادثاتِ محمَّدا
يكون لأثوابِ النَّدى أبداً نشرُ
14/ إذا شجراتُ العُرفِ جُزَّتْ أصولها
ففي أي فرعٍ يوجدُ الورقُ النَّضرُ
معاني الأبيات :
يتحدَّث الشاعر في هذا المقطع عن آثار فقد هذا البطل على قبيلته التي ألبست المصيبة وعمها الحزن وغلب عليها الجزع وغاب عنها الصبر الذي جعله قرينا للبطل فقبر معه، تأكيدا على اتصافه بهذه الصفة ، ومن آثار فقده أن خلت ساحات المواجهة والعراك من بطل يجيد التصرف في فنون القتال وإدارة المعارك ، وخصَّ السيوف من بين سائر السلاح لأنَّ السيف هو سّيد السِّلاح عند العرب وهو مختبر الرجال في مواقف البطولة . ولم ينس الشاعر أن يؤكد الميتة الشريفة التي نالها هذا البطل فقد نال مقام الشهداء مدافعا عن قومه وعزته وكرامة قومه (ارجع إلى البيت : تردى ثياب الموت ...) وإلحاحا من صفة الكرم التي اشتهر بها المرثي يجد الشاعر نفسه ينساق نحوها في أكثر من موضع ولكن بطريقة في الأداء جديدة فقد طويت بموته ثياب الكرم والعطاء الجزيل ويصور المعروف والفضيلة والخير بعده كأنه أشجار ذابلة لا نضارة فيها ولا جمال .
( الأبيات15 ـ17 )
15/ سقى الغيث غيثاً وارت الأرضُ شخصه
وإن لم يكن فيه سحابٌ ولا قطرُ
16م وكيف احتمالي للسحاب صنيعه
بإسقائها قبراً وفي جوفه البحرُ
17/ مضى طاهر الأثواب لم تبقَ روضةٌ
غداة ثوى إلا تمنَّت أنها قبرُ
يختم الشاعر مرثيته بالدعوة بالسقيا لقبر المرثي وهو تقليد شائع في الشعر العربي القديم لما بين السقيا من الطهر والتنقية والعطاء ، ويبدِ الشاعر استغرابه من قدرة السحاب الاستجابة ليسقي قبرا تضمن في جوفه بحرا من العطاء والكرم وهو أسلوب فريد عرف به أبو تمام بين شعراء العربية حتى استق لقب صاحب مدرسة البديع بمعنى الابتكار والتجديد في الشعر العربي.
التذوق والتعليق العام :
1ـ أبو تمام في رثائه بصورة عامة له طريقتان تختلفان باختلاف باعث عاطفة الفقد والحزن ، فرثاؤه لخاصته وذوي قرباه زفرة حرَّى ولوعة ملؤها الأسى والتألم ، أمّأ رثاؤه للعظماء والأصدقاء والشخصيات العامة فهو لوحة فنية ملونة بملكته البديعية وقدرته التصويرية ، كما هو ظاهر في هذا النص الذي رسم فيه صورة مثالية للبطولة في شخص المرثي مما يجعل الحزن يتسرب إلى نفسك عند استشعارك لقدر المصاب واتساع الخلل الذي حدث بفقده ، ويكتمل أنموذج البطل الفقيد من خلال هذه الصفات التي يرسم الشاعر أبعادها وتفاصيلها الداخلية والخارجية.
2ـ استعان الشاعر بالألوان لتمييز المواقف وقد كان اللون الأحمر هو الطاغي بطبيعته ونصاعته، فالعيون تفيض دماً ، وقد تردى ثياب الموت حمراً ، وهو لون يشبه ميتة الفقيد( مات بين الضرب والطعن ) و ( مستنقع الموت ) .ويطغى في المشهد كذلك اللون الأخضر ليكسو القصيدة في صدرها وخاتمتها( فما دجى لها الليل إلا وهي من سندس خضر) وهي كناية عن نيله الشهادة لأن هذه الحلل السندسية هي لباس أهل الجنة ،و( وإذا شجرات العرف )و(الورق النضر ).
وهناك اللون الذي يدل على القتامة والحزن مثل : ( لكفر ) (خوف العار ) ( خرَّ البدر ) و اللون البيض يظهر في و ( طهارة الأثواب ) و( الغيث والسقيا ) .
3 ـ استخدم الشاعر عدة صور بيانية مثل الاستعارة في قوله: توفيت الآمال بعد محمد و ( تردى ثياب الموت ) ، (وضحكت عنه الأحاديث والذكر ) (ومات مضرب سيفه) و(استشهاد الصبر )، و(في جوفه البحر) . كما استخدم بعض الكنايات في مثل قوله : فما دجا لها الليل إلا وهي من سندس خضر ) كناية عن نيله الشهادة وتقلبه في نعيم الجنة و( طاهر الأثواب) وهي كناية عن العفة ونقاء السيرة والبيت العاشر فيه كناية عن الحيرة والاضطراب .
4ـ وهناك حلي بديعية في النص استطاع الشاعر أن يكسوه بها دون أن تطغى على المعاني وإنما تكسب النص إيقاعا وجرسا موسيقيا يتناسب وموضوع القصيدة وبحرها الطويل فقد استخدم الطباق والمقابلة كثيرا مما يظهر الصور المتضادة بوضوح :فهو مال من قل ماله ، والعسر واليسر ، والبكاء والضحك ، والنصر وفوت النصر ، وسلبته وأعطاها ، والبواتر وبترت ، والطي والنشر . أما التجنيس أو الجناس فقد طغت إيقاعاته على النص مما يؤكد قدرة الشاعر الفنية وتلاحظه في : السَّفَر والسّفْرُ، وتقوم مقام ، مضرب والضرب ، غدا غدوة ، بواتر وبتر ، تفقد فقد ، ثوى في الثرى . وهكذا لعلك تلاحظ اكتمال عناصر التصوير وتناغم الجرس الإيقاعي الناتج من تآلف حروفها وألفاظها وتناغم جرسها وتناسب أجزائها بفضل المقابلة والتقسيم وتضاد الصور ومن خلال نظمها في بحر الطويل بإيقاعاته الممتدة وتفعيلاته التامة مما جعلها تتناسب وهذا النموذج المثالي لبطولة المرثي.
***&&&&&&&&********&&&&&&******
  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #7
أكـاديـمـي فـعّـال
 
الصورة الرمزية ام رذاذ
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 37433
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2009
المشاركات: 330
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 177
مؤشر المستوى: 44
ام رذاذ has a spectacular aura aboutام رذاذ has a spectacular aura about
بيانات الطالب:
الكلية: جامعه الملك فيصل
الدراسة: انتساب
التخصص: علم اجتماع
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
ام رذاذ غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

المحاضرة الرابعة عشرة
دراسة فنية عن القصة في القرآن الكريم

الغرض الديني والفني من القصة القرآنية:
علينا أن نتذكر أنّ غرض القرآن الأساسي من عرض القصص هو غرض ديني يهدف لأخذ العظة والاعتبار من قصص السابقين ولبان أن نصر الله الذي وعد عباده المؤمنين آت لا محالة , ولكن هناك غرض فني مصاحب لهذا الغرض الديني هو طلب البيان والتوضيح وتوصيل المغزى من القصة بأوضح الطرق وأكثرها جلاء ووضوحاً.
الخصائص الفنية للقصة في القرآن:
هناك أربع خصائص فنية عامة يمكن ملاحظتها على القصة في القرآن الكريم هي :
أ ـ تنوع طريقة العرض للقصة .
ب ـ تنوع طريقة عرض السرّ والمفاجأة في القصة .
ج ـ الفجوات بين المشاهد في القصة بذكر العناصر المهمة
د ـ التصوير وبراعته في القصة.
أولا ـ تنوع طريقة عرض القصة :

نلاحظ أن هناك أربع طرائق لعرض القصة في القرآن وتتمثل في :
( 1 ) مرة يذكر مُلخصاً للقصة في مقدمتها ثم تذكر التفاصيل بعد ذلك بفرض التشويق ( مثال قصة أصحاب الكهف )، قال تعالى (" أم حسبت أنّ أصحاب الكهف والرقيم كانوا من آياتنا عجبا ، إذ أوى الفتية إلى الكهف ، فقالوا ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لن من أمرنا رشدا، فضربنا على آذانهم في الكهف سنين عددا ، ثم بعثناهم لنعلم أي الحزبين أحصى لما لبثوا أمدا ").
( 2 ) ومرة يذكر خاتمة القصة ومغزاها ثم تبدأ القصة في السرد والتفاصيل ومثال ذلك قصة موسى عليه السلام في سورة القصص.يقول تعالى ( تلك آيات الكتاب المبين ، نتلو عليك من نبأ موسى وفرعون بالحق لقوم يؤمنون إن فرعون علا في الأرض ، وجعل أهلها شيعا ، يستضعف طائفة منهم يذبح أبناءهم ويستحي نساءهم إنه كان من المفسدين ... الخ الآيات ). ومثال آخر قصة يوسف عليه السلام في سورة يوسف.
( 3 ) مرة تُذكر القصة مباشرة بلا مقدمة ولا تلخيص ويكون في مفاجآتها الخاصة ما يغني ومثال ذلك قصة مريم عند ميلاد عيسى عليه السلام. وكذلك قصة سليمان عليه السلام مع النمل والهدهد.
( 4 ) ومرة يحيل القصة إلى مشاهد أقرب إلى التصوير التمثيلي المشاهد ومثال ذلك قصة إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام عند بناء الكعبة .( وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل ) والمشهد الثاني ( ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم ).
ثانياً ـ تنوع طريقة عرض السرّ والمفاجأة :
المتتبع لقصص القرآن يلاحظ أن هناك أربع طرق لعرض السر فيها وهي :
1 / مرة يخفي السر عن البطل وعن النظارة ويكشف لهم السر معا وفي آن واحد ومثال ذلك قصة سيدنا موسى عليه السلام مع العبد الصالح . وما هي تلك الأسرار الثلاثة ؟
2 / ومرة يكشف السر للنظارة ويخفيه تماما عن أبطال القصة ويكون ذلك عادة في مواقف السخرية ومثال ذلك قصة أصحاب الجنة التي أقسموا ليصرمنها مصبحين ولا يستثنون ، فطاف عليها طائف من ربك وهم نائمون ، فأصبحت كالصريم ، حدث ذلك وهم لا يعلمون بينما المشاهدون علموا ذلك في وقته.
3 / ومرة يكشف بعض السر للنظارة وهو خاف على البطل في موضع ، وخافٍ عن البطل والنظارة في موضع آخر. ومثال ذلك قصة نقل عرش بلقيس حيث نقل دون أن تعلم بينما كان المشاهد على علم بذلك ، ثم قصة الصرح الممرد من قوارير ظلت خافية علينا وعليها حتى علمنا حقيقتها معا في آن واحد .
4 / مرة لا يكون هناك سر خاف في القصة وإنما هناك مفاجآت متوالية ومثال ذلك قصة مريم عند ميلاد عيسى عليه السلام.
ثالثا ـ الفجوات بين المشاهد :
حيث يذكر في القصة القرآنية المواقف المهمة دون التفاصيل التي يتولى أمرها التفسير ويكون الغرض من هذا الحذف عادة في القصة يتمثل في أمرين أولهما الإيجاز والتركيز على العناصر المهمة في القصة والثاني ترك مجال للذهن ليملأ الفجوات وينشد نحو البحث في المشاهد المحذوفة .0( قصة موسى مع بنات شعيب )
  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #8
أكـاديـمـي فـعّـال
 
الصورة الرمزية ام رذاذ
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 37433
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2009
المشاركات: 330
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 177
مؤشر المستوى: 44
ام رذاذ has a spectacular aura aboutام رذاذ has a spectacular aura about
بيانات الطالب:
الكلية: جامعه الملك فيصل
الدراسة: انتساب
التخصص: علم اجتماع
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
ام رذاذ غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

وبس واي شي ثاني احنا حاضرين
  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 12   #9
فريق تطوير الملتقى
 
الصورة الرمزية بناس
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 20981
تاريخ التسجيل: Mon Feb 2009
المشاركات: 5,121
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 8156
مؤشر المستوى: 102
بناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond reputeبناس has a reputation beyond repute
بيانات الطالب:
الكلية: ,,,,
الدراسة: انتساب
التخصص: عًٍلمً آجًِْتُِِّْـــمًآعًٍ
المستوى: المستوى الثامن
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
بناس غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

ام رذاذا بسم االه عليج


اكيد رذااذ نايمه


ربي يجزاك الخير حببتي
توقيع » بناس
لا اله الا الله
الغِياب ,أن تروي إحدى حكاويكم المضحكة ذات يوم , بعينين دامعتين ,لتنتهي الحكاية بضحك الجميع , وبكائك أنت شوقا على مافات ..
وليسَ الوجع في أيّام الفقد الأولى !
بل حين تأتي الأيام السعيدة , فتجد أن من يستطيع مشاركتك بشكل أكبر وأعمق قد ( رحل ) ..

  رد مع اقتباس
قديم 2010- 1- 13   #10
أكـاديـمـي ذهـبـي
 
الصورة الرمزية أمل النور
الملف الشخصي:
رقم العضوية : 40172
تاريخ التسجيل: Mon Nov 2009
المشاركات: 692
الـجنــس : أنـثـى
عدد الـنقـاط : 107
مؤشر المستوى: 46
أمل النور will become famous soon enoughأمل النور will become famous soon enough
بيانات الطالب:
الكلية: انجليزي انتساب مطور
الدراسة: انتساب
التخصص: اللغة الانجليزية
المستوى: خريج جامعي
 الأوسمة و جوائز  بيانات الاتصال بالعضو  اخر مواضيع العضو
أمل النور غير متواجد حالياً
رد: بليززززززززز التذوق 10 -11-9

بصراحة مشكورة كفيت وافيتي جعل ربي يوفقك
قولو امين
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
119, التذوق, بليززززززززز

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: بليززززززززز التذوق 10 -11-9
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بعض تلخيصات التذوق الادبي السر الدفين ملتقى طلاب التعليم عن بعد جامعة الملك فيصل 28 2010- 4- 23 10:09 PM
نصوص التذوق الادبي للوله مشوار ملتقى طلاب التعليم عن بعد جامعة الملك فيصل 14 2010- 1- 8 06:16 PM
تلخيص محاضرات التذوق الادبي من الاولى الى الثامنه_اسئله واجوبه مخاوي الذيب ملتقى طلاب التعليم عن بعد جامعة الملك فيصل 15 2010- 1- 5 06:19 PM
سؤال بخصوص التذوق الادبي ؟؟؟؟؟ Silent Hill ملتقى طلاب التعليم عن بعد جامعة الملك فيصل 7 2009- 12- 28 07:45 PM

تطبيق ملتقى فيصل على App Storeتطبيق ملتقى فيصل على Goole Play
الوظائف اليومي تحديث يومي للوظائف للجنسين في السعودية


All times are GMT +3. الوقت الآن حسب توقيت السعودية: 11:59 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.1 جامعة الملك الفيصل,جامعة الدمام
Adsense Management by Losha
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع والمشاركات في الملتقى تمثل اصحابها.
يوجد في الملتقى تطوير وبرمجيات خاصة حقوقها خاصة بالملتقى
ملتزمون بحذف اي مادة فيها انتهاك للحقوق الفكرية بشرط مراسلتنا من مالك المادة او وكيل عنه